نائب فلسطيني: تصاعد الانقسام يضع القضية الفلسطينية بمأزق خطير

نائب فلسطيني: تصاعد الانقسام يضع القضية الفلسطينية بمأزق خطير

ae99023e1f2114ac21481a419286a7d0
ae99023e1f2114ac21481a419286a7d0

21 تشرين الأول / أكتوبر 2016

غزة-أكسجين:

أكد النائب المستقل في المجلس التشريعي الفلسطيني جمال الخضري أن تواصل الانقسام الداخلي بين الفلسطينيين يدخل الوضع بمأزق خطير الأمر الذي يتطلب ضرورة الإسراع بلم شمل الشعب والتوجه للوحدة الوطنية.

وقال الخضري في تصريح صحفي وصل "أكسجين"نسخة عنه إن تصاعد الانقسام الداخلي يشتت الجهود المبذولة لحل القضية الفلسطينية مما يزيد من معاناة أبناء الشعب الفلسطيني داعياً لشراكة حقيقية في تحمل المسئولية تشكل قوة دافعة لمشروعنا الوطني وتسعى بكل قوة لإنهاء معاناة شعبنا.

وأكد الخضري أن حصار غزة والاستيطان والجدار والتهويد في الضفة الغربية والقدس والقتل اليومي لأبناء شعبنا وغياب أَي إمكانية تلوح في الأفق لتحرك دولي جاد وحقيقي يرغم إسرائيل الانسحاب من الأراضي الفلسطينية وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس يجعل إسرائيل تُمارس احتلالها وتفرض كل يوم وقائع على الأرض بصفتها قوة احتلال ثم تحاول أن تجعلها حقائق تستهدف الحق الفلسطيني وتزيد من المعاناة.

وقال الخضري "هذا الواقع الصعب والأليم يجب أن يكون الدافع والمحرك القوي والسريع لحركتي فتح وحماس لعدم الاستسلام لواقع الانقسام الذي نتيجته خسارة الجميع والمشروع الوطني أي كان الحال.

وشدد على ضرورة الإسراع بالوحدة الوطنية والشراكة التي ستمتن الكل الفلسطيني وتفتح الأفق نحو الوصول لمشروعنا الوطني الفلسطيني بإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس، لأن الانقسام والتفتت غير مقبول في أي حال من الأحوال لأنه يضعف الموقف الفلسطيني.

وأكد رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار أن إسرائيل لا ترغب في أي مشروع سلام ينهي الاحتلال ويعيد الحقوق بل تريد أن تكرس مشاريع الاستيطان والعزل والتهويد والحصار.