غضب عارم بعد فضيحة محافظ الاسماعيلية حمدي عثمان

غضب عارم بعد فضيحة محافظ الاسماعيلية حمدي عثمان

فضيحة محافظ الاسماعيلية
فضيحة محافظ الاسماعيلية

09 أيلول / سبتمبر 2019

أثار محافظ الاسماعيلية حمدي عثمان، غضبًا واسعًا في مصر، وذلك بعد تداول تسريبًا صوتيًا له هو عبارة عن مكالمة هاتفية بينه وبين امرأة وجاء في حديث المكالمة عبارات حب وغرام والاتفاق على موعد جنسي.


وشغل حمدي عثمان منصب مدير سلاح المدرعات في السابق بالجيش المصري، وكذلك مستشار الرئيس عبدالفتاح السيسي السابق للمعلومات وحاليا محافظ الإسماعيلية .

وخلال المكالمة المسربة، قامت المرأة بتدليل المحافظ مطلقة عليه اسم "دودي"، بعد أن رفض المحافظ مناداته بـ "يا أفندم"، فيما قال لها إن عليها أن تختار اسمًا من اثنين: "روح قلبي.. يا إما نور عيني"، فردت عليه بأنها تختار "روح قلبي"، ليقول لها: "أنت روح قلبي".



وعرضت المرأة خلال المكالمة الحضور إلى المحافظ في مكتبه مع موظفة تطلب نقلها، قائلة: "أول ما أحضر إلى المحافظة سأقوم بالاتصال عليك وسأحضر إليك في مكتبك".

وكذلك عرضت المرأة على محافظ الاسماعيلية حمدي عثمان مقابلته خارج مصر في أوروبا أو تركيا أو الولايات المتحدة الامريكية.