الاقتصاد المصري يسجل معدل نمو 4.5% خلال النصف الأول من 2015-2016

الاقتصاد المصري يسجل معدل نمو 4.5% خلال النصف الأول من 2015-2016

وزير التخطيط المصري أشرف العربي
وزير التخطيط المصري أشرف العربي

28 أيار / مايو 2016

سجل الاقتصاد المصري اليوم السبت 28/مايو، معدل نمو بلغ 4.5 بالمئة في النصف الأول من السنة المالية 2015-2016 مقارنة مع 5.5 بالمئة قبل عام، حسبما أكد وزير التخطيط المصري أشرف العربي، مشيرا الى أن 4.5%  تمثل معدل النمو الحقيقي للناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

وقال العربي خلال مؤتمر صحفي إن الاقتصاد المصري نما بنسبة 3.8 بالمئة في الربع الثاني من السنة المالية، بينما كان معدل النمو في الفترة المقابلة من السنة المالية السابقة 4.3 بالمئة.

وأوضح العربي أن الناتج المحلي الإجمالي لمصر بلغ 1.4 تريليون جنيه في النصف الأول من السنة المالية الحالية مقابل 1.275 تريليون قبل عام.

هذا وتبدأ السنة المالية في مصر في الأول من يوليو تموز، فيما يتراوح معدل النمو المتوقع للسنة المالية بأكملها بين 4.5 وخمسة بالمئة.

وكانت الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك في عام 2011، قد أثرت على إقبال المستثمرين الأجانب والسياح، فقد عزف الكثير منهم عن الاستثمار في مصر، ناهيك عن الضغط على احتياطاتها من العملات الأجنبية، كل ذلك بفعل الاضطرابات السياسية التي كان لها الأثر المباشر على الاقتصاد المصري، مما جعل مصر تكافح لانعاش اقتصادها.

يذكر أن الاقتصاد المصري سجل نموا بلغ نحو سبعة بالمئة سنويا قبل انتفاضة عام 2011 ولعدة سنوات، الا أن هذه الوتيرة كانت تكفي بالكاد لتوفير فرص عمل جديدة لعدد كبير من المصريين الشباب الذين يدخلون سوق العمل حديثا.