الحالة الصحية لإمام المسجد النبوي علي الحذيفي بعد تعرضه لجلطة

الحالة الصحية لإمام المسجد النبوي علي الحذيفي بعد تعرضه لجلطة

الحالة الصحية للشيخ الدكتور علي الحذيفي
الحالة الصحية للشيخ الدكتور علي الحذيفي

26 أيلول / سبتمبر 2019

ظهر على بن الرحمن الحذيفي إمام وخطيب المسجد النبوي، بمقطع فيديو ليُطمئن الجمهور على صحته بعد تعرضه لجلطة دخل على إثرها مستشفي الملك فهد بالمدينة المنورة لتلقى العلاج.

وقام رئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبد الرحمن السديس، بزيارة الشيخ المقرئ د. علي بن عبدالرحمن الحذيفي في منزله بالمدينة المنورة بعد خروجه من المستشفى.



وأظهر مقطع الفيديو الشيخ علي الحذيفي مبتسماً وهو يسلم على أحد ضيوفه وقد بدا أنه بصحة جيدة، كما ظهر في صور متداولة مع الشيخ السديس فى حديث ودي خلال زبارة الأخير له فى منزله عقب خروج الشيخ الحذيفي من المستشفي، وكان برفقته إمام المسجد النبوي الشيخ صلاح البدير.


و كان إمام المسجد النبوي، على الحذيفي، تعرض لوعكة صحية، دخل على أثرها المستشفى، ليغيب بذلك عن إمامة المصلين.

وقالت تقارير محلية ومقربون من الشيخ إن «الحذيفي (72 عامًا)، تعرض لجلطة، لكن حالته مستقرة، وبدأ بالتحسن».

وأثار الإعلان عن مرض الحذيفي مخاوف لدى محبيه الذين اعتادوا سماع صوته في الصلوات الخمس بالمسجد النبوي الشريف، ويتم نقلها على الهواء مباشرة عبر قناة فضائية متخصصة.

وولد على بن عبدالرحمن بن على بن أحمد الحذيفي، 1947 في قرية القرن المستقيم ببلد العوامر في جنوب مكة المكرمة.


وحصل الدكتور عبد الرحمن الحذيفي على درجة الدكتوراه من جامعة الأزهر، وقد تولى الإمامة والخطابة لفترات في مسجد قباء بالمدينة المنورة، بعد ذلك عين إمامًا وخطيبًا للمسجد النبوي في العام 1979، وثم عين إمامًا إلى المسجد الحرام 1981، ثم أعيد إمامًا وخطيبًا للمسجد النبوي في العام التالي، وظل في منصبه حتى اليوم.