بعد مقتل الممثلة قنديل بلوش خنقًا المحكمة تحكم على شقيقها بالسجن مدى الحياة

بعد مقتل الممثلة قنديل بلوش خنقًا المحكمة تحكم على شقيقها بالسجن مدى الحياة

إدانت شقيق قنديل بلوش بجريمة قتلها
إدانت شقيق قنديل بلوش بجريمة قتلها

28 أيلول / سبتمبر 2019

حكمت المحكمة الباكستانية، أمس الجمعة، على شقيق قنديل بلوش نجمة مواقع التواصل الاجتماعي، الشهيرة بـ"كيم كاردشيان" بالسجن مدى الحياة بعد أن أدين بقتل شقيقته.


وقتلت بلوش خنقاً في عام 2016 على يد شقيقها "دفاعا عن الشرف" إذ كانت تنشر صورا ذاتية لها وتسجيلات على مواقع التواصل الاجتماعي اعتبرها الجاني استفزازية.

وقد ألقي القبض على الفاعل محمد وسيم، وبعد أيام قال خلال مؤتمر صحافي إنه غير نادم على ما فعله وإنه "بالطبع" قتل شقيقته لأن سلوكها أصبح "غير مقبول". وقال ساردار محمود محامي الدفاع الموكل بقضية وسيم لوكالة فرانس برس في محكمة مدينة مولتان (شرق باكستان) إن موكّله وجد مذنبا وحكم عليه بالسجن مدى الحياة.

وفي وقت سابق قالت أنوار ماي والدة بلوش لوكالة فرانس برس إنها تأمل بأن تتم تبرئة ابنها موضحة "أنه بريء هي كانت ابنتي وهو ابني"


وقد تصدرت جريمة قتل قنديل بلوش العناوين حول العالم وساهمت في تجديد الدعوة إلى اتخاذ إجراءات ضد ما يسمى بـ"جرائم الشرف" التي عادة ما تكون ضحاياها نساء ويفلت مرتكبوها من العقاب.

أقر البرلمان الباكستاني قانونا جديدا يفرض عقوبة السجن مدى الحياة على مرتكبي جرائم الشرف، وذلك بعد ثلاث شهور على هذه الجريمة.